More

    يجب أن يقرأ

    د.أماني الطويل: ماذا بعد كرونا وماذا نحن فاعلون ؟

    ماذا-بعد-كرونا-وماذا-نحن-فاعلون-Télécharger

    الحق في الماء في ظل هدر وسرقة المياه بقلم : أ د. عادل خفاجي

    حين تراجع العصر الجليدي قبل آلاف السنين كانت خارطة الوطن العربي تتمتع بمناخ معتدل ومنسوب...

    الباحثة هدى عمارة

    قراءة في كتاب : أسس صناعة المعجم المحوسب للدكتور يحيى أحمد اللتيني

    من ثمار المعالجة الآلية للغات الطبيعية ظهور المعجمات المحوسبة في اللغات جلها، واللغة العربية لم تكن يوما متخلفة عن الركب، بل لها من المقومات ما يجعلها في مصاف اللغات العالمية الوازنة، لذلك لا يمكن استثناؤها من الاستفادة من التقانة الحديثة، والبرمجيات الحاسوبية في دراسة لبناتها. برؤية علمية ثاقبة، وبمنهج وصفي تحليلي، خاض الدكتور يحيى أحمد اللتيني تجربته الرائدة في مجال الصناعة القاموسية، بهدف وضع تصور شامل عن الأسس الواجب توافرها لإنجاز معجم قوامه السمات المميزة والتفريع المقولي . يقع الكتاب في 298صفحة من الحجم المتوسط، وقد رآى النور عام 2019 من دار كنوز المعرفة للنشر والتوزيع، بغلاف جذاب من تصميم محمد أيوب. سعى المؤلف من خلال كتابه هذا إلى بسط الأدوات اللسانية والآليات الحاسوبية التي ينبني عليها المعجم المنشود. فكان عمله مقسما ضمنيا إلى شقين كبيرين: شق نظري عرض فيه بعض التجارب السابقة، واقفا على بعض ثغراتها، مقترحا حلولا لتجاوزها. وشق تطبيقي ارتآى من خلاله المؤلف ممارسة تصوره بشكل فعلي على مجموعة من المفردات وتحليلها تحليلا شاملا انطلاقا من آليات وبرامج معينة .فأي عمل من هذا النوع لا بد أن يستند إلى النظريات اللسانية والمدارس اللغوية قديمها وحديثها ، وهو ما نجده بالفعل في الفصل الأول حين تطرق إلى النظرية التوليدية ومقوماتها مع التركيز على علمي الدلالة التوليدي والتصوري والعلاقة بينهما ، مبرزا دور كل من السمات المميزة والتفريع المقولي في التوليد الدلالي .لينتقل بعد ذلك إلى الحديث عن البرنامج الأدنوي ودوره في صناعة المعجم المحوسب ، مستحضرا أهم الآليات المعتمدة فيه وعلى رأسها ترميز السمات ، واعتماد الجذوع لا الجذور، شارحا في الوقت نفسه مبدأ منوال الرأسية العاملية في اللسان العربي، ودوره في تحقيق هذا المشروع المأمول. أما الفصل الثاني، فقد خصصه صاحبه لعرض نماذج مشاريع أنطولوجيا اللغة العربية، وأهمها: مشروع اللغة العربية، وليد جامعة بير زيت بفلسطين / أنطلوجيا النحو العربي لصاحبه طارق المالكي. شبكة وردنت الأوروبية / شبكة الأطر الدلالية / بنك الأبنية الحملية / أنطولوجيا غولد/ شبكة وردنت العربية. وحري بنا أن نشير إلى أن المؤلف لم يقف عند عرض هذه التجارب وتوصيفها فحسب، بل بين أهدافها وطريقة عملها، مبديا ملاحظاته حولها. ليمر إثر ذلك للحديث عن مجموعة من الواسمات التي ترتكز عليها مشاريع الحوسبة إلى جانب محللات نحوية وصرفية خادمة للمعجم المقترح. أما الفصل الثالث والأخير فخصصه صاحبه لآليات الحوسبة والمعالجة الآلية التي يراها الأنسب لتحقيق تصوره حول المعجم المحوسب للغة العربية، وذلك بوساطة عرض مدونة قوامها 260مدخلا معجميا محللا تحليلا دقيقا. كما اقترح تصميم محللات لغوية كالمحلل الصرفي والمحلل النحوي والمحلل الدلالي، إلى جانب تطبيقات كالمعرب الآلي والمدقق النحوي والإملائي والمترجم الآلي. واثق الخطى، مترفعا عن المباحث الكلاسيكية المستغرقة في التعريفات بالعلوم ونشأتها، عازما على الانطلاق من حيث انتهى السابقون، مستفيدا من المشاريع الرائدة المنجزة في هذا الحقل، برع الدكتور يحيى أحمد اللتيني في رسم مسار مشروع، وتقديم رؤية شاملة لما ينبغي أن يكون عليه المعجم المحوسب للغة العربية.

    LEAVE A REPLY

    Please enter your comment!
    Please enter your name here

    أحدث الأخبار

    More Articles Like This

    ArabicEnglishSpanish